فرنسا تؤكد مشاركة موريتانيا في إعادة انتشار القوات الفرنسية بالساحل

ثلاثاء, 2014/05/13 - 16:55
أكد وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لدريان مشاركة موريتانيا في ما يتعلق بإعادة انتشار القوات الفرنسية في المنطقة، مضيفا إن بلاده تقوم الآن بإعادة نشر قواتها في المنطقة على محاور: غاوه (مالي)، نجامينا (تشاد)، نيامي (النيجر)، واغادوغو (بوركينافاسو).

أكد وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لدريان مشاركة موريتانيا في ما يتعلق بإعادة انتشار القوات الفرنسية في المنطقة، مضيفا إن بلاده تقوم الآن بإعادة نشر قواتها في المنطقة على محاور: غاوه (مالي)، نجامينا (تشاد)، نيامي (النيجر)، واغادوغو (بوركينافاسو).

 وقال الوزير الفرنسي في حديث له في نواكشوط بعد لقاءه بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز نقلته إذاعة فرنسا الدولية  "إن هذه المبادرة جاءت من فرنسا، لكنها تتشاور مع الدول المعنية من أجل ضمان تنسيق المواقف، وتوجه في هذا الصدد بالتحية لإنشاء مجموعة الخمسة في الساحل وهي المنظمة الجديدة التي تجمع موريتانيا والنيجر ومالي وبوركينافاسو وتشاد"

الوزير الفرنسي تحدث عن العلاقات المالية الموريتانية مؤكدا على أهميتها قائلا "إنه إذا كانت هناك بعض المشاكل بين البلدين في وقت ما فإن الوضعية الآن أصبحت طبيعية"