وفاة السلفي ولد هيبة وجثمانه يصل نواكشوط

اثنين, 2014/05/12 - 17:15

قالت مصادر إعلامية إن السجين السلفي معروف ولد هيبة قد توفي اليوم بعد سنوات قضاها في السجن بسبب اتهامه بالتورط في عمليات استهدفت أجانب.

وقد وصل جثمان ولد الهيبة إلى مطار نواكشوط وينتظر أن يتم تسليمه لأسرته. ولم تكشف السلطات حتى الآن عن سبب وفاته.

وكان معروف ولد هيبة قد عانى خلال الفترة الماضية من وعكة صحية نقل على إثرها إلى نواكشوط حيث أجريت له عملية جراحية  في المستشفى العسكري قبل أن يتم إعادته إلى سجنه الذي يعتقد أنه قاعدة صلاح الدين شمال البلاد.

وحكم على ولد هيبة بالإعدام مع ثلاثة آخرين بعد إدانته من طرف المحكمة في قتل السياح الفرنسيين في ألاك 2007.