النضال المعاصر لرد الاعتبار لمدينة أطار...محمد السالك ولد احميده نموذجا/بقلم عبد الفتاح ولد اعبيدن

أحد, 2019/09/01 - 21:35

ولد فى واد اتويزكت ،10 كلم ، شمال مدينة أطار،سنة ١٩٦٠،لأمه مريم بنت باي ولد حامدينو،و لأبيه محمد المخطار ولد احميده،رحم الله الجميع ،و بعد حصوله على شهادة الباكلوريا،آداب عربية عصرية،دخل فى مدرسة تكوين الأساتذة ،التى تخرج منها أستاذا،و قد أجرى دراسات و بحوث فى عدة دول ، و عمل لاحقا فى قطاع التنمية الريفية،و فى الوقت الراهن،يدير مؤسسة "مسالخ نواكشوط" ،و هو على مستوى مدينة أطار، أحد نواب عمدتها الحالي.غير أن هذا الإطار المنحدر،من أبرز عائلات قبيلة الشرفاء الأدارسة، اسماسيد،عرف بالنضال السياسي، عبر التيار القومي الناصري،كما عرف بالاهتمام بالشأن العام ،وطنيا و عربيا،و متابعة أدق تفاصيله باستمرار،و حرص بجدية و اهتمام و تفان،على رد الاعتبار، لمدينة أطار و آدرار عموما،و فى هذا السياق، أيام عنفوان الحركة الناصرية، سجن، كما عانى كثيرا،من أجل توازنات الصالح العام ،جهويا و وطنيا بصورة أشمل.