تصويب لمن يهمه الأمر...ولد مناه لم أنفى الخطأ عن البشر/بقلم عبد الفتاح ولد اعبيدن

جمعة, 2019/08/09 - 12:39

لا صلة لى بأساليب المدح و التزكية المطلقة، و ليس هذا أسلوبى فى السياسة، رغم موالاتى".تلك كلمات موجزة، رد علي بها، الخال إعل سالم ولد مناه، مدير وكالة التنمية الحضرية، ADU،عندما استفسرته البارحة،ليلة الجمعة،8/8/2019، أمام مسجد بداه ولد بوصيرى، رحمه الله،إثر صلاة العشاء ،و بعد الصلاة على الفقيدة، لمات بنت اخيار ،تغمدها الله برحمته ،و أدخلها فى فردوسه الأعلى من الجنة.و باختصار لم أقصد هنا الحديث ،عن تجربة الرجل،اعل سالم ولد مناه ،تزكية و لا انتقادا،بشأن adu،و ما يكتنفها من جوانب ايجابية عديدة و موجودة أو عثرات أو أخطاء، غير مستبعدة،و إنما أردت تسليط الضوء و رد سهام العدى عن رحم مستهدف دائما، على منحى أحيانا ،غير موضوعي و غير بريئ إطلاقا.و أما ما تعلق بالعقيدة و تقديس زيد أو عمرو، أو نفي عنه صفة الخطأ الملاصق للبشر، إلا الأنبياء و الرسل المعصومين،فهذا نفاه تماما ،خالى الوقور الملتزم، دينيا و أخلاقيا،نفيا مباشرا و باتا.لكن الاستهداف المغرض الابتزازي المتعمد،مهنة البعض،دون حياء أو تورع،سبحان الله!.و فى سياق مكشوف مماثل، يلمع أحيانا من لا يقدر و لا يبين، و يتحاملون على من ليس لهم مصلحة خاصة، فى توليه أي "قزعة"من الشأن العام !.و فى هذا الجو الفوضوي المغرض الخبيث،أطيح بكثيرين و رفع لمقام الأمانة،من لا يحسن أبسط مستويات الأداء العام،و لو خلقا و خطابا،أحرى خبرة و كفاءة!.